لا تستهينوا بأداء الأمانة - منتديات نور الاستقامة
  التسجيل   التعليمـــات   قائمة الأعضاء   التقويم   البحث   مشاركات اليوم   اجعل كافة الأقسام مقروءة
أخواني وأخواتي..ننبه وبشدة ضرورة عدم وضع أية صور نسائية أو مخلة بالآداب أو مخالفة للدين الإسلامي الحنيف,,,ولا أية مواضيع أو ملفات تحتوي على ملفات موسيقية أو أغاني أو ماشابهها.وننوه أيضاَ على أن الرسائل الخاصة مراقبة,فأي مراسلات بين الأعضاء بغرض فاسد سيتم حظر أصحابها,.ويرجى التعاون.وشكراً تنبيه هام


** " ( فعاليات المنتدى ) " **

حملة نور الاستقامة

حلقات سؤال أهل الذكر

مجلة مقتطفات

درس قريات المركزي

مجلات نور الاستقامة



الإهداءات



أرشيف 1432هـ جو إيماني,, فيه ندرج ما يختص بشهر رمضان المبارك {فتاوى,مقالات رمضانية,خطب,محاضرات,أخبار,تواقيع}


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
افتراضي  لا تستهينوا بأداء الأمانة
كُتبَ بتاريخ: [ 08-14-2011 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية الامير المجهول
 
::الـمـشـرف العـام::
::مستشار المنتدى::
الامير المجهول غير متواجد حالياً
 
رقم العضوية : 8
تاريخ التسجيل : Jan 2010
مكان الإقامة : عمان
عدد المشاركات : 7,604
عدد النقاط : 913
قوة التقييم : الامير المجهول محبوب الجميع الامير المجهول محبوب الجميع الامير المجهول محبوب الجميع الامير المجهول محبوب الجميع الامير المجهول محبوب الجميع الامير المجهول محبوب الجميع الامير المجهول محبوب الجميع الامير المجهول محبوب الجميع




أيها الصائمون القائمون :
إخواني: إن الأمانة في نظر الاسلام واسعة الدلالة, وهي ترمز الى معان شتى, يجمعها شعور المرء بتبعته في أمر يوكل إليه, وإدراكه الجازم بأنه مسؤول عنه أمام ربه, قال رسول الله_ صلى الله عليه وسلم _ في الحديث: (( كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته, فالإمام راع ومسؤول عن رعيته, والرجل راع في أهله ومسؤول عن رعيته, والمرأة في بيت زوجها راعية وهي مسؤولة عن رعيتها, والخادم في مال سيده راع وهو مسؤول عن رعيته )) .

وعامة الناس يقصرون الأمانة في أضيق معانيها, وآخرها ترتيبا, وهو حفظ الودائع, مع أن حقيقتها في دين الله أضخم وأثقل وأعظم .
والأمانة هي الفريضة التي يتواصى المسلمون برعايتها ويستعينون بالله على حفظها, حتى أنه عندما يكون أحدهم على أهبة سفر, يقول له أخوه: (( أستودع الله دينك وأمانتك وخواتيم عملك )) .
وعن أنس قال: ما خطبنا رسول الله إلا قال: (( لا إيمان لمن لا أمانة له, ولا دين لمن لا عهد له )) .

ولما كانت السعادة القصوى أن يوقى الإنسان شقاء العيش في الدنيا وسوء المنقلب في الآخرة, فإن رسول الله, صلى الله عليه وسلم, جمع في استعاذته بين الحالين معا, إذ قال: (( اللهم إني أعوذ بك من الجوع فإنه بئس الضجيع, وأعوذ بك من الخيانة فإنها بئست البطانة )) .
فالجوع ضياع الدنيا, والخيانة ضياع الدين ... !!

وكان رسول الله في حياته الأولى قبل البعثة يلقب بين قومه بالأمين, وكذلك شوهدت مخايل الأمانة على موسى حين سقى لابنتي الرجل الصالح ورفق بهما, قال الله ـ تعالى ـ : ( قالت إحداهما يا أبت استئجره إن خير من استئجرت القوي الأمين ) .
إخواني: من معاني الأمانة وضع كل شيء في المكان الجديد, واللائق به, فلا يسند لمنصب إلا لصاحبه الحقيق به, ولا تملأ وظيفة إلا بالرجل الكفء .
فعن أبي ذر قال: قلت يا رسول الله ألا تستعملني ؟ قال فضرب يده على منكبي, ثم قال : (( يا أبا ذر, إنك ضعيف وإنها أمانة، وإنها يوم القيامة خزي وندامة, إلا الذي أخذها بحقها وأدى الذي عليه فيها )) .
ومن علامات الساعة ضياع الأمانة, جاء رجل يسأل رسول الله, صلى الله عليه وسلم, متى تقوم الساعة ؟ فقال له : (( إذا ضيعت الأمانة فانتظر الساعة, فقال : وكيف إضاعتها ؟ قال: إذا وسد الأمر لغير أهله فانتظر الساعة )) .
إخواني: من معاني الأمانة أن يحرص المرء على أداء واجبه كاملا في العمل الذي يسند إليه, وأن يستنفد جهده في إبلاغه تمام الإحسان, ومن الأمانة ألا يستغل الرجل منصبه الذي عين فيه, لجر منفعة إلى شخصه أو قرابته, فإن التشبع من المال العام جريمة.
ومن معاني الأمانة أن تنظر الى حواسك التي أنعم الله بها عليك, والى المواهب التي خصك الله بها, والى ما جبيت بها من أموال وأولاد, فتدرك أنها ودائع الله الغالية عندك, فيجب أن تسخرها في قرباته, وأن تستخدمها في مرضاته, فإن امتحنت بنقص شيء منها, فلا يستخفنك الجزع, متوهما أن ملكك المحض قد سلب منك, فالله أولى بك منك, وأولى بما أفاء عليك, وله ما أخذ, وله ما أعطى, وإن امتحنت ببقائها فما ينبغي عليك أن تجبن بها عن جهاد, أو تفتتن بها عن طاعته, أو تستقوي بها على معصية.
قال الله ـ عز وجل ـ: ( يأيها الذين ءامنوا لا تخونوا الله والرسول وتخونوا أماناتكم وأنتم تعلمون (27) واعلموا أنما أموالكم وأولادكم فتنة وأن الله عنده أجر عظيم ) .
ومن الأمانة أمانة العلم, فإن الله أخذ الميثاق على العلماء ببيان العلم وعدم الكتمان وتوعدهم في كتمان العلم ( إن الذين يكتمون ما أنزلنا من البينات والهدى من بعد ما بيناه للناس فى الكتاب أولئك يلعنهم الله ويلعنهم اللاعنون ) .
ومن معاني الأمانة أن تحفظ حقوق المجالس التي تشارك فيها, فلا تدع لسانك يفشي أسرارها, ويسرد أخبارها.
فكم من حبال تقطعت, ومصالح تعطلت, لا ستهانة بعض الناس بأمانة المجلس .
قال رسول الله _ صلى الله عليه وسلم _ : ( إذا حدث رجل رجلا بحديث ثم التفت, فهو أمانة ).

وقال رسول الله _ صلى الله عليه وسلم _: ( المجالس بالأمانة, إلا ثلاثة مجالس: مجلس سفك دم حرام, أو فرج حرام, أو اقتطاع مال بغير حق )) .
ومن الأمانة أمانة الأولاد, فالأب سيسأل عن هذه الأمانة, والأم كذلك فأدوا هذه الأمانة بالتربية الصحيحة التي تنشئهم على طاعة الله ـ عز وجل ـ .
ومن الأمانة علاقة المرء مع أهله, قال رسول الله _ صلى الله عليه وسلم ـ: (( إن من أعظم الأمانة عند الله يوم القيامة الرجل يفضي الى أمرأته وتفضي إليه, ثم ينشر سرها )) .
والودائع التى تدفع إلينا لنحفظها حينا, ثم نردها الى ذويها حين يطلبونها هي من الأمانات التى نسأل عنها .
عن عبدالله بن مسعود ـ رضي الله عنه ـ قال: (( القتل في سبيل الله يكفر الذنوب كلها إلا الأمانة, قال: يؤتى بالعبد يوم القيامة ـ وإن قتل في سبيل الله ـ فيقال أد أمانتك, فيقول: أي رب, كيف وقد ذهبت الدنيا؟ فيقال: انطلقوا به الى الهاوية, وتمثل له أمانته كهيئتها يوم دفعت إليه, فيراها فيعرفها, فيهوي في أثرها أبد الآبدين, ثم قال: الصلاة أمانة, والوضوء أمانة, والوزن أمانة, والكيل أمانة, وأشياء عددها, وأشد ذلك الودائع )).

قال ـ تعالى ـ: ( إن الله يأمركم أن تؤدوا الأمانات إلى أهلها وإذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل ) .

وقال ـ تعالى ـ: ( فليؤد الذي اؤتمن أمانته وليتق الله ربه ).
إخواني: إن من أعظم الأمانة ما افترضه الله على العبد من الفرائض والأوامر والنواهي, قال الله ـ تعالى ـ: ( إنا عرضنا الأمانة على السماوات والأرض والجبال فأبين أن يحملنها وأشفقن منها وحملها الإنسان إنه كان ظلوما جهولا ) .
إعداد / علي بن عوض الشيباني.

gh jsjidk,h fH]hx hgHlhkm hgHlhkm fH]hx





توقيع :

إنا لأهل العدل والتقدم ::: إنا لأصحاب الصراط القيم
الدين ما دنّا بلا توهم ::: الحق فينا الحق غير أطسم
يا جاهلا بأمرنا لا تغشم ::: توسمن أو سل أولي التوسم


]

رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لا , الأمانة , بأداء , تستهينوا


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
باوربوينت بعنوان " تحميل: سلسلة مكارم الأخلاق (( الأمانة )).ppt" عابر الفيافي نــور الـبـاوربـويـنـت 3 04-04-2011 03:40 PM
باوربوينت بعنوان "سلسلة مكارم الأخلاق (( الأمانة )).ppt" عابر الفيافي نــور الـبـاوربـويـنـت 1 03-27-2011 11:36 AM
الجزء الرابع-فتاوى الوديعة عابر الفيافي جوابات الإمام السالمي 0 03-17-2011 02:29 AM


الساعة الآن 10:09 PM.