عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : [ 12  ]
قديم 01-12-2011
::الـمـشـرف العـام::
::مستشار المنتدى::
الصورة الرمزية الامير المجهول
رقم العضوية : 8
تاريخ التسجيل : Jan 2010
عدد المشاركات : 7,604
الإقامة: oman
قوة السمعة : 172
غير متواجد
 
افتراضي
أعاريض البحر المتقارب وأضربه مع التمثيل :

للبحر المتقارب عروضان وستة أضرب :
(1) العروض الأولى تامة صحيحة ( يجوزفيها الحذف ، والقبض وهو كثير مستحسن ) ولها أربعة أضرب :
أ- مِثْلُهَا ( ويمتنع فيها القبض حتى لانقف على حركة قصيرة ) ، مثل :
فَإِنَّ لِكُلِّ مَقَامٍ مَقَالا
ا


وَلاتُعْجِلَنِّيْ هَدَاكَ الْمَلِيْكُ


مَقَالا
مَقَامِنْ
لِكُلْلِ
فَإِنْنَ
ـمَلِيْكُوْ
هَدَاكَ لـْ
ـجِلَنْنِيْ
وَلاتُعـْ
//5/5
//5/5
//5/
//5/
//5/5
//5/5
//5/5
//5/5
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُ
فَعُوْلُ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
صحيح
سَالِمَة
مقبوضة
مقبوضة
صحيحة
سَالِمَة
سَالِمَة
سَالِمَة
ب-مقصور ، مثل :
وَشُعْثٍ مَراضِيْعَ مِثْلِ السَّعَاْلْ



وَيَأْوِيْ إِلَى نِسْوَةٍ بائِسَاتٍ

ـسَعَاْلْ
ـعَ مِثْلِ سـْ
مَراضِيـْ
وَشُعْثِنْ
ئِسَاتِنْ
ـوَتِن با
إِلَى نِسـْ
وَيَأْوِيْ
//55
//5/5
//5/5
//5/5
//5/5
//5/5
//5/5
//5/5
فَعُوْلْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
مقصور
سَالِمَة
سَالِمَة
سَالِمَة
صحيحة
سَالِمَة
سَالِمَة
سَالِمَة
ج-محذوف ، مثل :
يُنَسِّيْ الرُّوَاةَ الَّذِيْ قَدْ رَوَوْا



وَأَبْنِيْ مِنَ الشِّعْرِ بَيْتًا عَوِيْصًا


رَوَوْ
ـلَذِيْ قَدْ
رُوَاةَ لـْ
يُنَسْسِ رْ
عَوِيْصَنْ
ـرِ بَيْتَنْ
مِنَ شْشِعْـ
وَأَبْنِيْ
//5
//5/5
//5/5
//5/5
//5/5
//5/5
//5/5
//5/5
فَعُوْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
محذوف
سَالِمَة
سَالِمَة
سَالِمَة
صحيحة
سَالِمَة
سَالِمَة
سَالِمَة
د-أبتر ، مثل :
خَلَتْ مِنْ سُلَيْمَى وَمِنْ مَيَّهْ



خَلِيْلَيَّ عُوْجَاْ عَلَى رَسْمِ دَاْرٍ


ـيَهْ
وَمِنْ مَيْـ
سُلَيْمَى
خَلَتْ مِنْ
ـمِ دَاْرِنْ
عَلَى رَسـْ
ـيَ عُوْجَاْ
خَلِيْلَيـْ
/5
//5/5
//5/5
//5/5
//5/5
//5/5
//5/5
//5/5
فَعْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
أبتر
سَالِمَة
سَالِمَة
سَالِمَة
صحيحة
سَالِمَة
سَالِمَة
سَالِمَة
(2) العروض الثانية مجزوءة محذوفة ولها ضربان :
أ-مِثْلُهَا ، مثل :
فَلا تَنْسَنِيْ فِيْ الْكَدَرْ



نَسِيْتُكَ يَوْمَ الصَّفَا


ـكَدَرْ
ـسَنِيْ فِ لـْ
فَلا تَنـْ
صَفَا
ـكَ يَوْمَ صـْ
نَسِيْتُـ
//5
//5/5
//5/5
//5
//5/5
//5/
فَعُوْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُ
محذوف
سَالِمَة
سَالِمَة
محذوفة
سَالِمَة
مقبوضة
ب- أبتر ، مثل :
فَمَا يُقْضَ يَأْتِيْكَا



تَعَفَّفْ وَلاتَبْتَئِسْ


ـكَا
ـضَ يَأْتِيـْ
فَمَا يُقْـ
ـتَئِسْ
وَلاتَبـْ
تَعَفْفَفْ
/5
//5/5
//5/5
//5
//5/5
//5/5
فَعْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
أبتر
سَالِمَة
سَالِمَة
محذوفة
سَالِمَة
سَالِمَة

ملخص الزحافات والعلل في البحر المتقارب :

يجوز في حشو هذا البحر :
(1) القبض فتصبح به ( فَعُوْلُنْ ) :( فَعُوْلُ ) ، وهو زحاف سائغ مستحسن ، سوى ( فَعُوْلُنْ ) التي قبل الضرب الأبتر ، وقيل : لايجوز قبلها إلا إذا كان الضرب بعدها صحيحا ، وسلامة هذا الجزء من القبض تسمى اعتمادا .
(2) الْخَرْم( حذف أول الوتدالمجموع أول التفعيلة ) وذلك في تفعيلته الأولى ( فَعُوْلُنْ ) فإن كانت سالمة أصبحت ( عُوْلُنْ ) ويُسَمَّى هذا ثَلْمًا ، وإن كانت مَقْبُوضَة صارت( عُوْلُ ) ويُسَمَّى ثَرْمًا. والخرم من العلل الجارية مجرى الزحاف في عدم اللزوم ، وهو قبيح قليل الوقوع في الشعر .
جدول تلخيصي للبحر المتقارب :

التمثيل
الضرب
العروض
المتقارب
صورته
نوعه
صورتها
نوعها
فَإِنَّ لِكُلِّ مَقَامٍ مَقَالا


وَلاتُعْجِلَنِّيْ هَدَاكَ الْمَلِيْكُ


فَعُوْلُنْ
مِثْلُهَا
فَعُوْلُنْ
صحيحة
تام
وَشُعْثٍ مَراضِيْعَ مِثْلِ السَّعَاْلْ


وَيَأْوِيْ إِلَى نِسْوَةٍ بائِسَاتٍ


فَعُوْلْ
مقصور
يُنَسِّيْ الرُّوَاةَ الَّذِيْ قَدْ رَوَوْا


وَأَبْنِيْ مِنَ الشِّعْرِ بَيْتًا عَوِيْصًا


فَعُوْ
محذوف
خَلَتْ مِنْ سُلَيْمَى وَمِنْ مَيَّهْ


خَلِيْلَيَّ عُوْجَاْ عَلَى رَسْمِ دَاْرٍ


فَعْ
أبتر
فَلا تَنْسَنِيْ فِيْ الْكَدَرْ


نَسِيْتُكَ يَوْمَ الصَّفَا


فَعُوْ
مِثْلُهَا
فَعُوْ
محذوفة
مجزوء
فَمَا يُقْضَ يَأْتِيْكَا


تَعَفَّفْ وَلاتَبْتَئِسْ


فَعْ
أبتر
تدريبات على البحر المتقارب :

أولا :زن البيت الآتي مبينا بحره ومادخله من تغيير :
فَأَرْسِلْ حَكِيْمًا وَلا تُوْصِهِ



إِذَاْ كُنْتَ فِيْ حَاْجَةٍ مُرْسِلا



الحل
فَأَرْسِلْ حَكِيْمًا وَلا تُوْصِهِ



إِذَاْ كُنْتَ فِيْ حَاْجَةٍ مُرْسِلا
ا

البيت :
فَأَرْسِلْ حَكِيْمَنْ وَلا تُوْصِهِيْ



إِذَاْ كُنْتَ فِيْ حَاْجَتِنْ مُرْسِلَنْ
ا

الكتابة العروضية :
صِهِيْ
وَلا تُوْ
حَكِيْمَنْ
فَأَرْسِلْ

سِلَنْ
جَتِنْ مُرْ
ـتَ فِيْ حَاْ
إِذَاْ كُنْـ
تقطيعه :
//5
//5/5
//5/5
//5/5

//5
//5/5
//5/5
//5/5
الرموز :
فَعُوْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ

فَعُوْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
التفاعيل :
المتقارب .
بحره :
تامة صحيحة والحذف فيها غير لازم .
عَرُوْضه :
محذوف
ضربه :
سليم
حشوه :
ثانيا : زن الأبيات الآتية مبينا بحرها ومادخلها من تغيير :
رأى غيرُه منه مالا يرى



ومنْ جهلتْ نفسُه قدرَه


وكلٌّ يزولُ وكلٌّ يبيْدْ



تنافس في جمع مال حطامٍ


بكاءٌ ومستعبرُ



وكمْ ليْ على بلدتيْ


16ـ البحر المتَدَارَك

دائرة البحر المتدارك :

انظر دائرة البحر المتقارب .
وزن البحر المتدارك بحسب الدائرة العروضية :

فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ


فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ فَاْعِلُن
ْ

استعمال البحر المتدارك :

يستعمل البحر المتدارك تاما ومجزوءا .
ضابط البحر المتدارك :

فَعِلُنْ فَعِلُنْ فَعِلُنْ فَعِلُ



حَرَكَاتُ الْمُحْدَثِ تَنْتَقِلُ


سبب تسمية البحر المتدارك بهذا الاسم :

سُمِّيَ المتدارَك بهذا الاسم ؛لأن الأخفش الأوسط تدارك به على الخليل الذي أهمله ، ويُسَمَّى أيضا بالمتدارِك لأنه تدارك بحر المتقارب أي التحق به ، وذلك لأنه خرج منه بتقديم السبب علىالوتد . ومنهم من يسميه المحدث لحداثة عهده ، أو المخترع لأن الأخفش اخترعه فهو لم يكن ضمن البحور التي استقرأها الخليل من الشعر العربي ، ويسميه بعضهم المتَّسق ؛ لأن كل أجزائه على خمسة أحرف ، والشقيق لأنه أخو المتقارب إذ كل منهما مكون من سبب خفيف ووتد مجموع .
أعاريض البحر المتدارك وأضربه مع التمثيل :

للبحر المتدارك عروضان وأربعة أضرب :
(1) عَرُوْضه الأولى تامة صحيحة ولها ضرب واحد مِثْلُهَا :
فَضْلَ عِلْمٍ سَوَى أَخْذِهِ بِالأثَرْ




لَمْ يَدَعْ مَنْ مَضَى لِلَّذِيْ قَدْ غَبَرْ


بِلأثَرْ
أَخْذِهِيْ
ـمِنْ سَوَى
فَضْلَ عِلـْ
قَدْ غَبَرْ
لِلْلَذِيْ
مَنْ مَضَى
لَمْ يَدَعْ
/5//5
/5//5
/5//5
/5//5
/5//5
/5//5
/5//5
/5//5
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
صحيح
سالمة
سالمة
سالمة
صحيحة
سالمة
سالمة
سالمة
(2) عَرُوْضه الثانية مجزوءة صحيحة ولها ثلاثة أضرب :
أ- مِثْلُهَا ، مثل :
بَيْنَ أَطْلالِهَاْ والدِّمَنْ



قِفْ عَلَى دَاْرِهِمْ وَابْكِيَنْ


ودْدِمَنْ
ـلالِهَاْ
بَيْنَ أَطْـ
وبْكِيَنْ
دَاْرِهِمْ
قِفْ عَلا
/5//5
/5//5
/5//5
/5//5
/5//5
/5//5
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
صحيح
سالمة
سالمة
صحيحة
سالمة
سالمة
ب- مذيل :
أَمْ زَبُوْرٌ مَحَتْهَاْ الدُّهُوْرْ



هَذِهِ دَاْرُهُمْ أَقْفَرَتْ


ـهَ دْدُهُوْرْ
رُنْ مَحَتْـ
أَمْ زَبُوْ
أَقْفَرَتْ
دَاْرُهُمْ
هَاْذِهِيْ
/5//55
/5//5
/5//5
/5//5
/5//5
/5//5
فَاْعِلُنْ نْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
مذيل
سالمة
سالمة
صحيحة
سالمة
سالمة
ج- مخبون مرفل ، مثل :
يُعْجِزُ الطِّبَّ مَيْتُ الْغَرَاْمِ



لاتَكُنْ لِلْجَوَى نَاْصِحًا


ـتُ لْغَرَاْمِيْ
ـطِبْبَ مَيـْ
يُعْجِزُ طـْ
نَاْصِحَنْ
لِلْجَوَى
لاتَكُنْ
/5//5/5
/5//5
/5//5
/5//5
/5//5
/5//5
فَاْعِلُنْ تُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
مرفل
سالمة
سالمة
صحيحة
سالمة
سالمة
ملخص الزحافات والعلل في البحر المتدارك :

(1) يجوز في حشو هذا الالثاني الساكن ) فتصبح به ( فَاْعِلُنْ ) :( فَعِلُنْ ) ، وهو كثير ، وربما أتت كل التفعيلات مخبونة فيُسَمَّى ( الخَبَبحر :
(1) الخبن( حذف ب ) .
(2) القطع ( حذف ساكن الوتد المجموع آخر التفعيلة وتسكين ما قبله ) فتصبح به
( فَاْعِلُنْ ) :( فَاْعِلْ ) ، وربما أتت كل التفعيلات مقطوعة فيُسَمَّى ( قطرَ الميزاب ) ، أو
( دقَّ الناقوس ) . ويجوز أن يجتمعا في البيت الواحد بأن تأتي بعض التفعيلات مخبونة وبعضها مقطوعة .
أما بالنسبة إلى العروض والضرب :
فيجوز فيهما أيضا الخبن والقطع دون لزوم ، فقد نجد عروضا مخبونة وأخرى مقطوعة في القصيدة الواحدة ، ومثلها الضرب .
جدول تلخيصي للبحر المتدارك :

التمثيل
الضرب
العروض
المتدارك
صورته
نوعه
صورتها
نوعها
فَضْلَ عِلْمٍ سَوَى أَخْذِهِ بِالأثَرْ


لَمْ يَدَعْ مَنْ مَضَى لِلَّذِيْ قَدْ غَبَرْ


فَاْعِلُنْ
صحيح
فَاْعِلُنْ
صحيحة
تام
بَيْنَ أَطْلالِهَاْ والدِّمَنْ


قِفْ عَلَى دَاْرِهِمْ وَابْكِيَنْ


فَاْعِلُنْ
صحيح
فَاْعِلُنْ
صحيحة
مجزوء
أَمْ زَبُوْرٌ مَحَتْهَاْ الدُّهُوْرْ


هَذِهِ دَاْرُهُمْ أَقْفَرَتْ


فَاْعِلُنْ نْ
مذيل
يُعْجِزُ الطِّبَّ مَيْتُ الْغَرَاْمِ


لاتَكُنْ لِلْجَوَى نَاْصِحًا


فَاْعِلُنْ تُنْ
مرفل

تدريبات على البحر المتدارك :

أولا :زن البيت الآتي مبينا بحره ومادخله من تغيير :
فَلأَكُنْ صَاْبِرًا لِلأَلَمْ



إِنْ يَكُنْ خَطْبُنَاْ ذَاْ أَلَمْ



الحل
فَلأَكُنْ صَاْبِرًا لِلأَلَمْ



إِنْ يَكُنْ خَطْبُنَاْ ذَاْ أَلَمْ


البيت :
فَلأَكُنْ صَاْبِرَنْ لِلأَلَمْ



إِنْ يَكُنْ خَطْبُنَاْ ذَاْ أَلَمْ


الكتابة العروضية :
لِلأَلَمْ
صَاْبِرَنْ
فَلأَكُنْ

ذَاْ أَلَمْ
خَطْبُنَاْ
إِنْ يَكُنْ
تقطيعه :
/5//5
/5//5
/5//5

/5//5
/5//5
/5//5
الرموز :
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ

فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
فَاْعِلُنْ
التفاعيل :
المتدارك المجزوء
بحره :
مجزوءة صحيحة
عَرُوْضه :
مثلها
ضربه :
سليم
حشوه :
ثانيا : زن الأبيات الآتية مبينا بحرها ومادخلها من تغيير :
قدآذن صبحك بالبلجِ



اشتدِّيْ أزمةُ تنفرجيْ


هيْهاتَ يحقق ماراما



من رام المجد بلا عملٍ


واسْتَهْوَتْنا واسْتَلْهَتْنَا



إن الدنيا قد غرتنا





تشابه البحور

هذه البحور الشعرية – كما رأينا – ليس بالضرورة أن تستعمل على صورتها الأصلية ، بل قد يحذف بعض تفاعيلها ، وقد يعتري تفاعيلَها شيءٌ من التغيير وهذا بلا شك يؤدي إلى تشابه البحور وتداخلها وإليك الصورَ التي تتشابهُ فيها بعض البحور ، والطريقةَ التي نتبعها في التفريق بينها .
1 ) الصورة الأولى :

وزن الوافر المجزوء المعصوب :
مُفَاْعَلْتُنْ
مُفَاْعَلْتُنْ

مُفَاْعَلْتُنْ
مُفَاْعَلْتُنْ
//5/5/5
//5/5/5

//5/5/5
//5/5/5
ووزن الهزج :
مَفَاْعِيْلُنْ
مَفَاْعِيْلُنْ

مَفَاْعِيْلُنْ
مَفَاْعِيْلُنْ
//5/5/5
//5/5/5

//5/5/5
//5/5/5
فإذا لم يوجد مايعين حَمْلَه على أحدهما حُمِلَ على الهزج ؛ لأن ( //5/5/5 ) أصل في الهزج ، عارضة في الوافر بسبب الْعَصْب ( تسكين الخامس المتحرك )، والحمل على الأصل أولى .
2 ) الصورة الثانية :

وزن الوافر المجزوء المعقول :
مُفَاْعَتُنْ
مُفَاْعَتُنْ

مُفَاْعَتُنْ
مُفَاْعَتُنْ
//5//5
//5//5

//5//5
//5//5
ووزن الرجز المجزوء المخبون :
مُتَفْعِلُنْ
مُتَفْعِلُنْ

مُتَفْعِلُنْ
مُتَفْعِلُنْ
//5//5
//5//5

//5//5
//5//5
فإذا لم يوجد مايعين حَمْلَه على أحدهما حُمِل على الرجز ؛ لأن ( //5//5 ) على اعتباره من الرجز يكون قد دخله الْخَبْن (حذف الثاني الساكن )، وعلى اعتباره من الوافر يكون قد دخله العقل ( حذف الخامس المتحرك ) ، وحذف الساكن أخف من حذف المتحرك والحمل على الأخف أولى.
3 ) الصورة الثالثة :

وزن الكامل التام المضمر :
مُتْفَاْعِلُنْ
مُتْفَاْعِلُنْ
مُتْفَاْعِلُنْ

مُتْفَاْعِلُنْ
مُتْفَاْعِلُنْ
مُتْفَاْعِلُنْ
/5/5//5
/5/5//5
/5/5//5

/5/5//5
/5/5//5
/5/5//5
ووزن الرجز التام :
مُسْتَفْعِلُنْ
مُسْتَفْعِلُنْ
مُسْتَفْعِلُنْ

مُسْتَفْعِلُنْ
مُسْتَفْعِلُنْ
مُسْتَفْعِلُنْ
/5/5//5
/5/5//5
/5/5//5

/5/5//5
/5/5//5
/5/5//5
فإذا لم يوجد مايعين حَمْلَه على أحدهما حُمِلَ على الرجز ؛ لأن ( /5/5//5 ) أصل في الرجز فرع في الكامل بسبب الإِضْمار ( تسكين الثاني المتحرك )، والحمل على الأصل أولى .
4 ) الصورة الرابعة :

وزن الكامل التام المخزول :
مُتْفعِلُنْ
مُتْفعِلُنْ
مُتْفعِلُنْ

مُتْفعِلُنْ
مُتْفعِلُنْ
مُتْفعِلُنْ
/5///5
/5///5
/5///5

/5///5
/5///5
/5///5
ووزن الرجز التام المطوي :
مُسْتَعِلُنْ
مُسْتَعِلُنْ
مُسْتَعِلُنْ

مُسْتَعِلُنْ
مُسْتَعِلُنْ
مُسْتَعِلُنْ
/5///5
/5///5
/5///5

/5///5
/5///5
/5///5
فإذا لم يوجد مايعين حَمْلَه على أحدهما حُمِلَ على الرجز ؛ لأن ( /5///5 ) على اعتباره من الرجز يكون فيه تغيير واحد هو الطي (حذف الرابع الساكن ) ، وعلى اعتباره من الكامل يكون فيه تغييران بسبب الخزل ( تسكين الثاني المتحرك وحذف الرابع الساكن ) والحمل على مافيه تغيير واحد أولى .
5 ) الصورة الخامسة :

وزن الكامل التام الموقوص :
مُفَاْعِلُنْ
مُفَاْعِلُنْ
مُفَاْعِلُنْ

مُفَاْعِلُنْ
مُفَاْعِلُنْ
مُفَاْعِلُنْ
//5//5
//5//5
//5//5

//5//5
//5//5
//5//5
ووزن الرجز التام المخبون :
مُتَفْعِلُنْ
مُتَفْعِلُنْ
مُتَفْعِلُنْ

مُتَفْعِلُنْ
مُتَفْعِلُنْ
مُتَفْعِلُنْ
//5//5
//5//5
//5//5

//5//5
//5//5
//5//5
فإذا لم يوجد مايعين حَمْلَه على أحدهما حُمِلَ على الرجز ؛ لأن ( //5//5 ) ، على اعتباره من الكامل يكون قد دخله الوقص ( حذف الثاني المتحرك ) ، و على اعتباره من الرجز يكون قد دخله الْخَبْن(حذف الثاني الساكن ) وحذف الساكن أخف من حذف المتحرك والحمل على الأخف أولى .
6 ) الصورة السادسة :

وزن الكامل التام المضمر الحشو الأحذ العروض والضرب :
مُتَفَاْ
مُتَْفَاْعِلُنْ
مُتَْفَاْعِلُنْ

مُتَفَاْ
مُتَْفَاْعِلُنْ
مُتَْفَاْعِلُنْ
///5
/5/5//5
/5/5//5

///5
/5/5//5
/5/5//5
ووزن السريع التام المخبول المكشوف عَرُوْضه وضربه :
مَعُلا
مُسْتَفْعِلُنْ
مُسْتَفْعِلُنْ

مَعُلا
مُسْتَفْعِلُنْ
مُسْتَفْعِلُنْ
///5
/5/5//5
/5/5//5

///5
/5/5//5
/5/5//5
فإذا لم يوجد مايعين حَمْلَه على أحدهما حُمِلَ على الكامل ؛ لأن ( ///5 ) ، على اعتباره من الكامل يكون قد دخله الحذذ (حذف الوتد المجموع من آخر التفعيلة ) وهو علة حسنة ، و على اعتباره من السريع يكون قد دخله الكشف و الخبل والكشف (حذف السابع المتحرك ) وهو علة قبيحة ،والخبل ( حذف الثاني والرابع الساكنين) وهو زحاف مركب والحمل على الحسن أولى من الحمل على القبيح .
7 ) الصورة السابعة :

وزن الرجز المشطور المقطوع عروضا:
مُسْتَفْعِلْ
مُسْتَفْعِلُنْ
مُسْتَفْعِلُنْ
/5/5/5
/5/5//5
/5/5//5
ووزن السريع المشطور المكشوف عروضًا :
مَفْعُوْلا
مُسْتَفْعِلُنْ
مُسْتَفْعِلُنْ
/5/5/5
/5/5//5
/5/5//5
فإذا لم يوجد مايعين حَمْلَه على أحدهما حُمِلَ على السريع ؛ لأن ( /5/5/5 ) ، على اعتباره من السريع يكون قد دخله الكشف ، والكشف حذف السابع المتحرك وهو تغييرواحد ، وعلى اعتباره من الرجز يكون قد دخله القطع والقطع حذف ساكن الوتد المجموع آخر التفعيلة وتسكين ما قبله وهو تغييران ، والحمل على مافيه تغيير واحد أولى من الحمل على مافيه تغييران .



أسئلة وتدريبات على البحور الشعرية :

س1 : لم سمي البحر الشعري بهذا الاسم ؟ ، وما أنواعه من حيث عدد التفعيلات ؟
س2 : من خلال دراستك للبحر الطويل أجب عما يأتي :
أ- إلى أي دائرة ينتسب ؟ ، وما وزنه بحسب دائرته ؟ .
ب- اذكر ضابطه ، وبين سبب تسميته بهذا الاسم .
ج- اذكر أعاريضه وأضربه ثم مثل لكل ضرب ببيت من الشعر .
س3 : اذكر ضابط كل بحر من البحور الآتية :
( الكامل ، الرمل ، المضارع )
س4 : قطع البيت الآتي مبينا بحره وعروضه وضربه :
ومطعمُ المأكولِ كالآكلِ





السامعُ الذمِّ شريكٌ لهُ

س5 : البيت الآتي من البحر الهزج قطعه مبينا عروضه وضربه ومادخل على حشوه من تغيير :
وفي العيشِ فلا تطمعْ







دعِ الحرصَ على الدنيا

س6 : يستعمل البحر الكامل تاما ومجزوءا ، اذكر عروضه وأضربه إذا كان مجزوءا مع التمثيل لكل ضرب ببيت من الشعر .
س7 : اذكر تفاعيل البحور الآتية بحسب دائرتها :
( البسيط ، الخفيف ، المضارع )
س8 : اذكر بحور الأوزان الآتية :
مُفَاْعَلَتُنْ


مُفَاْعَلَتُنْ



مُفَاْعَلَتُنْ


مُفَاْعَلَتُنْ


(1)
مُسْتَعِلُنْ
مَفْعُوْلاتُ
مُسْتَفْعِلُنْ
مُسْتَفْعِلُنْ
مَفْعُوْلاتُ
مُسْتَفْعِلُنْ
(2)
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُ
فَعُوْلُ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
فَعُوْلُنْ
(3)
س9 : قال الشاعر :
عُدَّ أهلُ المعروفِ قلُّوا في العددْ



وترى الناسَ كثيرًا وإذا

(1)
عليكَ ولم تعذرْ بما أنتَ فاعلهْ



إذا العلمُ لم تعملْ به أصبحَ حجة

(2)
وقدْ يستقبحُ الحديثُ المعادُ



يعادُ حديثُه فيزيدُ حسنًا


(3)
في كل بيت من الأبيات السابقة خلل في وزنه بسبب تغيير كلمة فيه ، حاول أن تصلح البيت بإعادة الكلمة المغيرة وذلك باستخراجها من بين الكلمات الآتية :
( القول، صار ، الشيء ، الفضل ، الكرم ، الذي )
س10 : كل وزن من الوزنين الآتيين يحتمل أن يكون أحد بحرين ، فعلى أيهما تحمله ؟ ، اذكر السبب :
//5//5
//5//5
//5//5
//5//5
//5//5
//5//5
//5/5/5
//5/5/5
//5/5/5
//5/5/5
س11 : قال أحمد شوقي :
وانثرْ على سمعِ الزمانِ الجوهرَا



قمْ في فمِ الدنيا وحيِّ الأزهرا

في مدحه خَرَزَ السماءِ النيِّرا



واجعلْ مكانَ الشعرِ إنْ فصَّلته

قطع البيتين السابقين وبين بحرهما .
س12 : البيت الآتي يحتمل أن يكون أحد بحرين ، اذكرْهما ، ووضح ماترجحه منهما مبينا السبب :
أَرْسُمُها إنْ سُئِلَتْ لم تُجِبِ



مَنْزِلَةٌ صُمَّ صَداها وَعَفَتْ

س13 : مثل لما يأتي :
أ- بيت من البحر المضارع .
ب- بيت من البحر الرمل عروضه مجزوءة صحيحة والضرب مثلها .
ج- بيت من البحر الكامل عروضه تامة صحيحة والضرب مثلها .
د- بيت من البحر الطويل دخله التصريع وقد ألحقت عروضه بضربه في نقصان .
س14 : بين حكم مايلي :
أ- دخول الخبن في حشو البحر البسيط . ب- دخول القبض في حشو بحر الهزج .
ج- دخول العصب في البحر الوافر . د- دخول الشكل في حشو البحر المجتث .
س15 : قال الشاعر : رُبَّما تَجْزَعُ النُّفوسُ مِن الأمرِ لَهُ فُرْجَةٌ كَحلِّ الْعِقَالِ
أ- قطع البيت السابق مبينا بحره وعروضه وضربه وما دخل على حشوه .
ب- بين نوع هذا البيت .

المبحث الثالث : القافية وحروفها

علم القافية

تعريفها لغة :

القافية لغة على وزن فاعلة ، من القَفْو وهو الاتباع ؛ وإنما قلبت الواو ياءً لانكسار ماقبلها ، وسُمي المعنى المراد هنا بذلك ؛ لأن الشاعر يقفوه أي يتبعه ، فالقافية على هذا بمعنى مقفوة مثل قوله
تعالى:
) فهو في عيشة راضية ( أي مرضية ، وقيل : لأنه يقفو ماسبق من الأبيات ، أولأنه يقفو آخر كل بيت .
تعريفها اصطلاحا :

القافية في اصطلاح العروضيين عِلمٌ بأصول يُعرف به أحوال أواخر الأبيات الشعرية من حركة وسكون ، ولزوم وجواز ، وفصيح وقبيح ، وهي مع هذا اسم لعدد من الحروف ينتهي بها كل بيت .
حدودها :

وأما حدودها فقد تعددت الآراء في ذلك ، ولعل أقربها إلى الصواب رأي الخليل بن أحمد الذي يقول: (( القافية عبارة عن الساكنين اللذين في آخر البيت مع ما بينهما من المتحرك حرفا كان أو أكثر ، ومع الحركة التي قبل الساكن الأول )) . مثال ذلك قول الشاعر :
نََعيب زمانَنا والعيبُ فينا


وما لزماننا عيب سوانا


فالقافية عند الخليل في هذا البيت هي قول الشاعر : ( وَاْنَاْ ) = /5/5 .
وهي باختصار من أول متحرك قبل آخر ساكنين .
صورها :

بناءً على رأي الخليل فإن القافية ليست محددة بعدد من الكلمات .
فقد تكون القافية بعض كلمة ، كقول كعب :
بانت سعاد فقلبي اليوم متبولُ



متيم إثرها لم يفد مَكْبُوْل
ُ

فالقافية في هذا البيت هي قول الشاعر : (بُوْلُوْ = /5/5) من (مَكْبُوْلُ ) وهي جزءٌ من كلمة .
وقد تكون كلمة تامة ،كقول المتنبي :
وإذا أتتك مذمتي من ناقص



فهي الشهادة ليْ بأنيَ كَاْمِلُ


فالقافية في هذا البيت هي قول الشاعر : (كَاْمِلُوْ =/5//5 ) وهي كلمة تامة .

وقد تكون القافية كلمة وبعض كلمة ، كقول المتنبي :
إن كان سرَّكمُ ما قال حاسدنا



فما لجرح إذا أرضاكمُ أَلَمُ


فالقافية في هذا البيت هي قول الشاعر : ( مُوْ أَلَمُوْ = /5///5) وهي كلمة وجزء من كلمة .
وقد تكون القافية كلمتين ،كقول ابن الوردي :
لاتقل أصلي وفصلي أبدًا



إنما أصل الفتى ما قَدْ حَصَلْ


فالقافية في هذا البيت هي قول الشاعر : (قَدْ حَصَلْ = /5//5 ) وهما كلمتان .
وقد تكون القافية كلمتين وبعض كلمة ،كقول الحميري :
لما رأوا أنَّ يومَهُمْ أشبٌ



شدُّوا حيازيمهم عَلَىْ أَلَمِهْ


فالقافية في هذا البيت هي قول الشاعر : ( لا أَلَمِهْ = /5///5) فـ ( لا ) بعض كلمة ، ( أَلَمِ ) كلمة ،
( ـهْ ) ضمير وهو كلمة .
وقد تكون القافية ثلاث كلمات ،كقول أبي العتاهية :
حُلْمُ الفتى مما يُزَيِّنهُ



وتمام حلية فَضْلِهِ أَدَبُهْ


فالقافية في هذا البيت هي قول الشاعر : ( هِيْ أَدَبُهْ = /5///5 ) ، وهي ثلاث كلمات : الضمير ( ـهِ ) من قوله : ( فضله ) ، و كلمة ( أدبُ ) ، والضمير ( ـهْ ) من قوله : ( أدبُهْ ) .
فائدة دراسة هذا الفن :

(1) الوقوف على مواطن حسن الشعر وجودته وكيفية تأليفه .
(2) يُجَنِّبُ المرءَ العيوبَ المخلة بالشعر فلا يقع فيها من يريد إنشاء قول منظوم .
(3) لاغنى للناقد عنه ؛ حتى يبني أحكامه على أسس صحيحة .
أهمية القافية :

القافية شريكة الوزن في الاختصاص بالشعر ، ولايسمى الكلام شعرًا حتى يكون له وزن وقافية ؛ فهما أساسان في الشعر حسب نظرية عمود الشعر عند المرزوقي . فالقافية تعطي الشعر نغمة موسيقية رائعة ، فبقدر مايكون فيها من حروف ملتزمة بقدر ما يكون لها من إيقاع موسيقي متميز ، كما أنها تضبط المعنى وتحدده ، وتشد البيت شدا قويا بكيان القصيدة العام ولولاها لكانت محلولة مفككة .



أسئلة وتدريبات على ماسبقت دراسته

س1 : عرف القافية في اللغة وفي اصطلاح العروضيين .
س2 : تعدت الآراء في حدود القافية ، اذكر رأي الخليل في ذلك .
س3 : القافية على رأي الخليل ليست محددة بعدد من الكلمات ، وضح ذلك مع ذكر شواهد لما تقول .
س4 : ما فائدة دراسة علم القافية ؟
س5 : القافية شريكة الوزن في الاختصاص بالشعر ، وضح أهمية القافية في إبراز جمال الشعر العربي .
(1)
(2)
(3)

س6 : حدد القافية في الأبيات الآتية :
إذا احتربت يوما ففاضت دماؤها



تذكرت القربى ففاضت دُمُوعُهَا


إذا لم تستطع شيئا فدعه


وجاوزه إلى ما تستطيعُ


يزدحم الناس على بابه



والمورد العذب كثير الزحامْ






حروف القافية :

حروف القافية ستة لابد من وجود بعضها ضمن القافية على تعريفها السابق ، ولايعني ذلك أنه يجب أن تجتمع كلها في قافية واحدة ، ومادخل منها أول القصيدة وجب التزامه .
وحروف القافية ستة هي : الرَّوِِيّ ، الْوَصْل ، الْخُرُوْج ، الرِّدْف ، الدَّخِيْل ، التَّأْسِيْس.
أولا : الرَّوِِيّ : هو الحرف الذي يختاره الشاعر من الحروف الصالحة ، فيبني عليه قصيدته ، ويلتزمه في جميع أبياتها ، وإليه تنسب القصيدة ؛ فيقال : قصيدة همزية إن كانت الهمزة هي الرَّوِِيّ كهمزية شوقي ، أولامية إن كانت اللام هي الرَّوِِيّ كلامية العرب ... .
وسمي رويا ؛ لأن أصل ( رَوَى ) في كلام العرب للجمع والاتصال والضمّ ، ومنه الرِّوَاء وهو الحبل الذي يشد على الأحمال والمتاع ليضمها ، وكذلك حرف الرَّوِِيّ ينضم ويجتمع إليه جميع حروف البيت ؛ فلذلك سمي رويا .
حروف الهجاء بالنسبة للروي :

حروف الهجاء بالنسبة للروي ثلاثة أقسام :
(1) مايجب أن يكون رويا .
(2) مايصلح أن يكون رويا أو وصلا .
(3) مالا يصلح أن يكون رويا .
(1) مايجب أن يكون رويا :

الحروف التي يجب أن تكون رويا إذا وقعت في القافية أربعة هي:
(1) الهاء إذا سكن ماقبلها سواء أكانت أصلية أم زائدة ، مثل :
وتجتنب الأسودُ ورودَ ماءٍ



إذا كُنَّ الكلابُ وَلَغْنَ فِيْهِ


ويرتجع الكريم خميصَ بطنٍ



ولايرضى مساهمة السَّفِيْهِ



فالهاء في البيتين هي الروي ،وهي في ( فيه ) زائدة ، وفي ( السفيه ) أصلية ، وكلاهما ساكن ما قبله .
(2) الواو في موضعين :
أ‌- إذا كانت ساكنة مفتوحا ما قبلها ، مثل :
ذهب الكرام بأسرهم



وبقي لنا لَيْتٌ ولَوْ


ب- إذا سكن ما قبلها وهي أصلية ، مثل :
عَرُضَ البحرُ وهو ماءٌ أجاجٌ


وقليلُ المياهِ تلقاهُ حُلْوَا


(3) الياء في موضعين :
أ- إذا كانت أصلية متحركة ، مثل :
عداتي لهم فضل عليَّ ومنَّةٌ



فلا أبعد الرحمنُ عني الأَعَادِيَا


ب- الياء المشددة ، مثل :
لاتَتْبَعَنْ كلَّ دخان ترى


فالنار قد توقد لِلْكَيِّ


(4) الكاف إذا كانت أصلية واقعة بعد ساكن ، مثل :
هي الدنيا تقول بملءِ فيها



حذارِ حذارِ من بطشيْ وَفَتْكِيْ


(2) مايصلح أن يكون رويا أو وصلا :

هناك أحرف تصلح أن تكون وصلا أورويا بقيود ، فالشاعر بين أمرين : إما أن يلتزم حرفا قبلها فيكون هو الروي وتكون هي وصلا ، وإما ألا يلتزم حرفا قبلها فتكون هي الروي وفيما يلي تفصيل ذلك :
(1) الألف المقصورة والزائدة للتأنيث أو الإلحاق:
مثال الألف المقصورة :الجوى ، الهوى .
مثال الألف التي للتـأنيث : حبلى ، فضلى .
مثال التي للإلحاق :علقى ، أرطى .
(2) الواو الأصلية الساكنة المضموم ما قبلها :
مثالها : يعلو ، يحلو .
(3) الياء الأصلية الساكنة المكسور ما قبلها :
مثالها : ينقضي ، يرتضي .
(4) تاء التأنيث ساكنة كانت أم متحركة :
مثال الساكنة : انتهَتْ ، اشتَهَتْ .
مثال المتحركة : رؤْيَتِيْ ، صبْيَتِيْ .
(5) الهاء الأصلية المحرك ما قبلها :
مثالها : شَرِهَ ، كرِهَ .
(6) كاف الخطاب إذا تحرك ما قبلها ، أو سكن ولم يكن حرف مد :
مثال ماتحرك قبلها : مَعَكْ ، أطْلَعَكْ .
مثال ماسكن قبلها : عَنْكِ ، مِنْكِ .
(7) الميم إذا وقعت بعد الكاف أو الهاء :
مثال وقوعها بعد الكاف : مِنْكُمْ ، عَنْكُمْ .
مثال وقوعها بعد الهاء : مِنْهُمْ ، عَنْهُمْ .
تنبيه :
مايجوز من هذه الأحرف السبعة أن يكون رويا أو وصلا قد يتعين أن يكون وصلا ، وذلك حينما يرد في أبيات القصيدة ما لايصلح أن يكون رويا ، مثل : ( كارِها ) ، و (جِوارِها ) ؛ فهاءُ ( كارِهَا ) وإن جاز كونها رويا لكن لما جاء بعدها في بيت آخر ما لايصلح أن يكون رويا وهو هاء (جوارِهَا ) تعينت هي أيضا للوصل ، وقد يتعين أن يكون رويا إذا لم يلتزم الحرف الذي قبله في آخر كل بيت من أبيات القصيدة كما في كَلِمَتَيْ: ( خلتيْ ) و (جمتي ) ؛ فإن تاء التأنيث وإن جاز كونها وصلا كما تقدم لكن لمَّا لم يلتزم الحرف الذي قبلها تعينت هي للرويّ هنا ، وقس على ذلك .
(3) مالا يصلح أن يكون رويا :

الأول : الألف في ستة أحوال هي :
إذا كانت للإطلاق ، مثل :
ونكرم ضيفنا مادام فينا


ونتبعه الكرامة حيث مالا


إذا كانت ضميرًا للتثنية ، مثل :
لاأقول اسكنا في هذه الدا


ر غرورًا ولا أقول استعدا


إذا كانت بيانا لحركة البناء ، مثل :
فقالت: صدقت ولكنَّنِي


أردتُ أعرِّفها مَنْ أَنَا


إذا كانت لاحقة لضمير الغائبة ، مثل :
قف بتلك الرمال وانظرْ سناها


يتجلَّى الجمالُ فوق رُباها


إذا كانت بدلا من تنوين النصب ، مثل :
قم للمعلم وفِّهِ التبجيلا
ا


كاد المعلم أن يكون رسولا


إذا كانت منقلبة عن نون التوكيد الخفيفة في حالة الوقف ، مثل :
وقولاله : والله ما الماء للصدي




بأشهى إلينا من لقائِكَ فاعْلَمَا


الثاني: الواو في أربعة أحوال :
إذا كانت للإطلاق ، مثل الواو من (السلامُوْ ) في قول الشاعر :
سلام الله يامطر عليها


وليس عليك يامطر السلامُ


إذا كانت ضمير جمع وقد ضم ماقبلها ، مثل :
وليت للناس حظا من وجوههمُ



تَبِيْنُ أخلاقُهمْ فيه إذا اجتمعُوْا


إذا كانت لاحقة للضمير ، مثل :
إذا ترحَّلْتَ عن قوم وقد قدروا



ألا تفارقَهمْ فالراحلون همُوْ


الثالث : الياء في خمسة أحوال هي :
إذا كانت للإطلاق وتسمى ياء الترنم ، مثل الياء من ( فارحلِيْ ) في قول الشاعر :
حكِّمْ سيوفك في رقاب العذَّلِ



وإذا نزلتَ بدار ذُلٍّ فارحلِ


إذا كانت ياء ضمير المتكلم ( ياء الإضافة ) ، مثل :
أقول وقد ناحت بقرب حمامة




أيا جارتا لو تشعرين بحالِيْ


إذا كانت لاحقة لضمير مكسور ، مثل الياء من ( تسْتَوْفِيْهِيْ ) في قول الشاعر :
أيها الدائب الحريصُ المعنَّى



لك رزقٌ وسوف تستوفِيْهِ


إذا كانت للمخاطبة ، مكسورًا ما قبلها ، مثل:
أيا جارتا ما أنصف الدهر بيننا


اقول

تعاليْ أقاسمكِ الهمومَ تعالِيْ


أن تكون من بنية الكلمة ، مثل :
كُفِّيْ دعاباتِ الجنونِ فما بقي
لهواكِ معنًى


لهواكِ معنًى يرتجيه ويتَّقِيْ


الرابع : الهاء في أربعة أحوال هي :
أن تكون للسكت ، مثل :